كندا- رحبت الادارة البلدية في مختلف انحاء البلاد بفوز زعيم الحزب الليبرالي “جوستان ترودو” بالانتخابات العامة في كندا وعبّرت الاوساط الاقتصادية عن رضاها عن نتائج الاقتراع في حين رحّبت الاوساط النقابية بخسارة حزب المحافظين.

واعادت البلديات تذكير ترودو بوعوده الانتخابية غداة فوزه علماً انه تعهد بمضاعفة الاستثمارات في البنى التحتية من خلال ضخ مبلغ 125 مليون دولار في غضون السنوات العشر المقبلة.

وتعتزم الحكومة الليبرالية رفع تلك الاستثمارات من 65 مليار دولار الى 125 مليار دولار ويلحظ الاطار المالي للوعود الليبرالية عجزاً في الموازنة بواقع 10 مليار دولار على مدى السنوات الثلاث الاولى له في الحكم.

ورحّب اتحاد البلديات في كيبيك UMQ والاتحاد الكيبيكي للبلديات FQM بالتغيير في اوتاوا واعاد اتحاد البلديات التذكير بتعهدات الحزب الليبرالي لجهة الاستثمار في البنى التحتية والنقل المشترك، تعزيز المساهمة المالية في المساكن الاجتماعية ومكافحة التشرد ودعم القطاع الصناعي والمناطق الحرجية.

من جهة اخرى عبّرت الاوساط النقابية عن فرحها بالخسارة التي لحقت بحكومة المحافظين انما دون الترحيب بفوز الحزب الليبرالي الكندي.

واشار رئيس اتحاد النقابات الوطنية “جاك ليتورنو” الى انه لا بد من التأكد من ان “جوستان ترودو” يحترم وعوده الانتخابية لابطال التعديلات التي اُدخلت على برنامج ضمان العمل وتعديل القوانين المعادية للنقابات وزيادة التحويلات المالية لهيئة الاذاعة الكندية.

في سياق متصل دعا الاتحاد الكندي للشركة المستقلة FCEI ترودو الى الالتزام بالوعد الذي قطعه لجهة تخفيض نسبة ضرائب الشركات الصغيرة وتخفيض عبء الضرائب على جدول الرواتب وتحسين الوصول الى اليد العاملة وتنسيق برامج تدريب اليد العاملة مع احتياجات الشركات الصغيرة والمتوسطة.

الى ذلك رحّب مجلس ارباب العمل CPQ بفوز “جوستان ترودو” في الانتخابات العامة ودعاه باسم كافة ارباب العمل في مقاطعة كيبيك الى السعي الى ازدهار افضل في كافة انحاء البلاد وحث النواب الجدد على بذل المزيد من الجهود لجعل التنمية الاقتصادية في سلم اولويات الحكومة الجديدة بغية تمويل الانفاق الحكومي دون زيادة العبء الضريبي.

من جهة اخرى رحّب اتحاد غرف التجارة في كيبيك بانتخاب حكومة اكثرية ورأى فيها ضماناً للاستقرار والتوقعات.

(المصدر: هيئة الاذاعة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to friend