كيبيك- عبّرت تجمعات تعنى بالدفاع عن مصالح العاملين في قطاع سيارات الاجرة عن خشيتها من ان تعمد مجموعة العمل الجديدة حول الاقتصاد التعاوني لإعداد خطة لإزالة القيود التنظيمية في هذا القطاع بطلب من حكومة “فيليب كويار” Philippe_Couillard.

وكانت وزيرة الاقتصاد في كيبيك “دومينيك انغلاد” قد اعلنت يوم الجمعة الماضي عن تشكيل مجموعة العمل المشار اليها ومهمتها رفع توصيات للحكومة بشأن الخيارات المتاحة امامها حول الاقتصاد التعاوني لتفادي معالجة الملفات كل واحد على حدا كما كان الحال مع اوبر Uber و Airbnb.

وقد عبرت مجموعة Taxis_du_Grand_Montréal التي تضم 3,000 سيارة اجرة او نحو 4,000 سائق وتجمع الوسطاء في قطاع سيارات الاجرة في كيبيك والذي يضم 600 سيارة مع اكثر من 1,200 سائق لا يثقان بنوايا الحكومة بسبب كيفية معالجة تلك الاخيرة لملف اوبر.

وكشفت المجموعتان عن تفضيلهما التركيز على المباحثات التي سبق واعلنت عنها الحكومة في كيبيك للتعويض عن سائقي سيارات الاجرة بعد ان تراجعت قيمة رخص سياراتهم.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا عن وكالة الصحافة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
SuperMarché PA

Send this to friend