أوتاوا – قال ممثلون للسلطات الأمنية إنه لا يجوز السماح بزرع الماريجوانا داخل المنازل، حتى وإن أصبحت مشروعة في كندا، وحثوا الحكومة الفدرالية على التنازل عن الموعد النهائي لتشريعها في الأول من تموز المقبل.

وبحسب ما أفاد ثلاثة من رجال الشرطة أمام اللجنة البرلمانية التي تدرس هذا الأسبوع القانون C-45، يتناقض زرع القنّب في المنازل مع أحد الأهداف الرئيسية لتشريعه، ألا وهو الإبقاء على اهذا المخدّر بعيداً عن الشباب الكندي.

وبالإضافة إلى تعريض الأطفال للحشيشة، فإن زرع الماريجوانا في المنازل يشكّل خطراً على الصحة (العفن) وعلى السلامة العامة (خطر الحريق).

وللتذكير يسمح مشروع القانون بزرع ما يصل إلى أربع نبتات من القنّب بعلو 100 سنتيمتر الواحدة.

وهناك أيضا خطر “الإفراط في الإنتاج”، الذي يمكن أن يؤدي إلى شبكة موازية من المحتمل أن تكون “أكثر انتشاراً” في النظام الترفيهي المستقبلي من تلك الموجودة في النظام الطبي الحالي.

(المصدرإذاعة الشرق الأوسط في كندا عن وكالة الصحافة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to friend