هاليفاكس- نظم لاجئون سوريون في مدينة هاليفاكس حملة للتبرع بالدم في محاولة لتقديم الشكر للحكومة الكندية.

وقام المواطن “محمد حرارب” وأصله من درعا في جنوب سوريا ووصل الى كندا عام 2016، بجمع قرابة 60 لاجئاً سوريا في مكاتب المؤسسة الكندية للتبرع بالدم في هاليفاكس.

واشار المتحدث الى ان الدم هو الرابط الذي يصل الناس ببعضها البعض كأخوة واخوات وبأن التبرع بالدم هو خطوة سهلة بالمقارنة مع مافعلته كندا من اجل اللاجئين السوريين.

هذا وكان عدد كبير من السوريين المشاركين في الحملة يتبرعون بالدم للمرة الاولى يوم السبت الماضي بحضور عدد من المترجمين لمساعدة اولئك الذين لم يتمكنوا حتى الساعة من اجادة اللغة الانجليزية.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا عن القسم الفرنسي في هيئة الاذاعة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
G&S-728×60

Send this to friend