نوفاسكوشا- أظهر استطلاع للراي أجراه اليوم القسم الانكليزي لهيئة الإذاعة الكندية بأن رئيس الحكومة ستيفان ماك نيل Stephen_McNeil المنتهية ولايته كان من الممكن أن يعاد انتخابه على رأس الحكومة في نوفاسكوشا في حال كانت جرت الانتخابات العامة اليوم في المقاطعة، إذ أطهر الاستطلاع تقدّم الحزب الليبرالي على حزبي الديمقراطيين الجدد والحزب التقدمي-المحافظ قبل اسيوعين من موعد الانتخابات في المقاطعة في الثلاثين من أيار/مايو المقبل.

ونال الليبراليون في استطلاع اليوم تأييد 41،9 بالمائة من المُستطلعين، وأتى المحافظون-التقدّميون في المرتبة الثانية بتأييد 30،9 بالمائة من المستطلعين في حين نال الحزب الديموقراطي الجديد 25،1 بالمائة من التأييد.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط-كندا عن هيئة الإذاعة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
G&S-728×60

Send this to friend