نوفاسكوشا- أسعار مرتفعة, ضرائب غير عادلة وقواعد عفا عنها الزمن، هذا ما لاحظه تجّمع مطاعم كندا غير الربحي الذي يمّثل قطاع الخدمات الغذائية في البلاد، في تقريره عن السياسات والقوانين المتعلّقة بالكحول في كل مقاطعة كندية الصادر اليوم.

ومنح التجمع علاماته لكل مقاطعة على أدائها  في ما يتعلّق بالسياسة المتبعة في مسألة الكحول، وأتت العلامة التي أعطيت لمقاطعة نيوبرنزويك غير جيدة ومتدنية بالمقارنة مع بقية المقاطعات الأطلسية.

ويقول نائب رئيس تجمع المطاعم في الأطلسي لوك أيرجافيك Luc_Erjavec بأن العلامة المتدنية التي حصلت عليها مقاطعة نيوبرنزويك تعود إلى القواعد والأنظمة القديمة فضلا عن ارتفاع أسعار الكحول في هذه المقاطعة.

ويؤكد إيرجافيك بأنهم في انتظار أن تفي الحكومة بتعهداتها التي قطعتها منذ سنوات خلت حيث كانت وعدت بأنها ستعالج هذه المشكلة ولكن عدم تحرّك الحكومة يرهق كاهل القطاع الغذائي كذلك الزبائن والاقتصاد.

ويشرح أيرجافيك بأن إحدى أكبر المشكلات للعديد من المقاطعات الكندية هي أن صاحب المطعم يدفع سعر زجاجة الكحول ذاته الذي يدفعه المستهلك العادي في محال بيع الكحول التابعة للحكومة في نيوبرنزويك مثلا، الأمر الذي يحول دون قدرة المطعم على تقديم زجاجة الكحول لزبائنه بأسعار جيدة.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط عن هيئة الإذاعة الكندية)

 

 

 

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
SuperMarché PA

Send this to friend