واشنطنشكا الرئيس الاميركيدونالد ترامبالممارسات التجارية الكندية وهدد بفرض ضريبة على الواردات الدولية الأمر الذي يثير مخاوف لجهة فرض رسوم تعويضية جديدة.

جاءت تصريح ترامب يوم أمس في البيت الابيض حيث كشف النقاب عن خطة للبنية التحتية.

وهو أعرب في أثناء اجتماع طويل مع الصحافيين، عن أسفه لسلوك الدول التي تُعتبر حليفة للولايات المتحدة.

وهو في هذا الإطار، ذكر كندا مباشرة فقال ان الكنديين لا يعاملون الاميركيين جيداً في ما يتعلق بالزراعة وحركة المرور على الحدود.

واضاف انه لا يمكن أن تستمر الدول الاخرى في الافادة من الولايات المتحدة.

وكان ترامب اشتكى بالفعل في الماضي من السيطرة الكندية على منتجات الألبان وتجارة خشب البناء.

كذلك اعربت ادارة ترامب عن غضبها ازاء اعتراض كندا لدى منظمة التجارة العالمية على الرسوم التعويضية التى فرضها الولايات المتحدة.

وحاول البيت الابيض التقليل من نبرة التهديد في تصاريح ترامب أمس، وذكرت وسائل الاعلام الاميركية انه ما من اعلان وشيك في هذا الصدد، علماً أن الرئيس الاميركي وعد بتوضيح افكاره في شأن فرض ضريبة جديدة في وقت مبكر من هذا الاسبوع، ومما قاله في هذا الإطار أن أميركا ستجعل الدول التى تستفيد من الولايات المتحدة تدفع مقابل ذلك.

وأردف: “بعضهم يسمى حلفاء، ولكنهم ليسوا حلفاء في التجارة (…) لذا سنفرض ضريبة على التجارة سيسمع عنها في أثناء الأسبوع وفي الأشهر المقبلة“.

(المصدرإذاعة الشرق الأوسط في كندا عن وكالة الصحافة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to friend