ألبرتا – اقترحت الهيئة المكلّفة بالخدمة الصحية في مقاطعة ألبرتا على الحكومة أن تحدّد سن الواحدة والعشرين كحدّ أدنى للحصول على القنّب حين يصبح الأخير شرعياً سنة 2018.

وذكرت هيئة الخدمات الصحية في رسالة مكتوبة ردّت فيها على المشاورات العامة التي أطلقتها الحكومة، أن تأجيل سنّ الاستهلاك يشكّل الطريقة الأفضل للحدّ من مخاطر الحشيشة على الدماغ.

وأضافت المنظمة أنه بإمكان المقاطعة أن تستفيد من إضفاء الشرعية على القنب لخفض الحد الأدنى لسن التبغ والكحول المحدد حالياً بـ 18 عاماً.

من جهتها، اقترحت جمعية ألبرتا الفندقية أن يحدد السن الأدنى بـ18 عاماً، بحجة أن ذلك يشكّل الوسيلة الأفضل لمواجهة السوق السوداء.

كذلك طلبت الجمعية أن يكون الزبائن قادرين على استهلاك القنب داخل المطاعم في صالات متخصصة، وهي فكرة تعارضها خدمات الصحة في ألبرتا بسبب خطر التعرّض الثانوي للمخدّر.

وكانت أجرت حكومة ألبرتا استشارات هذا الصيف ووعدت بتقديم مقترحاتها في الخريف قبل إصدار التشريع في شأن المسائل التي تقع ضمن الولاية القضائية للمقاطعة.

(المصدرإذاعة الشرق الأوسط في كندا عن القسم الفرنسي في هيئة الاذاعة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
G&S-728×60

Send this to friend