يتفاقم عدم احترام شركات الطيران لجدولها الزمني.

هذا ما أكدته قناة TVA الكندية الإخبارية بعدما حللت البيانات المتعلقة بستة ملايين و500 ألف رحلة تابعة لشركات طيران محلية وأجنبية عبر كندا.

وأظهرت مؤسسة “الرحلات المتأخرة” التي تسمح للمستخدمين بالمطالبة بتعويضات عن أي تأخير أو إلغاء للرحلات الجوية أن 15٪ من الرحلات الجوية تأخرت عام 2016، مقارنة مع 12٪ عام 2014.

والأسوأ من ذلك هو أن شركات الطيران الكندية أظهرت زيادة بنسبة 40٪ في عمليات الإلغاء، بينما تحسّنت الحال لدى وسائل النقل الأخرى بنسبة 50٪.

وقد تمّ تقديم هذه البيانات إلى وكالة النقل الكندية من أجل وضع ميثاق يحمي المسافرين الكنديين في شكل أفضل.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا بتصرّف عن قناة TVA)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
SuperMarché PA

Send this to friend